مجلس الأمن

ماذا طلبت واشنطن من اليونيفيل في جنوب لبنان؟

كشف دبلوماسيّو مجلس الأمن لصحيفة الشرق الأوسط، أن الولايات المتحدة طلبت تقليص المكوّن البحري في القوة المؤقتة للأمم المتحدة في لبنان «يونيفيل»، مع تعزيز فاعليتها في مناطق عملياتها تطبيقا للقرار 1701 الذي ينص على منع تواجد أسلحة أو مسلحين غير تابعين للسلطات الشرعية اللبنانية بين الخط الأزرق ونهر الليطاني. ويرتقب أن يعقد خبراء مجلس الأمن جلسة مفاوضات اليوم (الجمعة) في نيويورك لإجراء مناقشات إضافية حول التجديد لمدة سنة إضافية لـ«يونيفيل» التي ينتهي تفويضها الحالي في 31 آب الجاري، طبقا لتوصية من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.

لبنان لمجلس الامن: عودة اللاجئين لا يمكن ان تنتظر الحل السياسي

اكدت المندوبة الدائمة للبنان لدى الامم المتحدة السفيرة امل مدللي في جلسة نقاش مفتوح عقدها مجلس الامن الدولي حول الوضع في الشرق الاوسط مع التركيز على القضية الفلسطينية، ان لبنان في طور تشكيل حكومة جديدة، سيكون في اعلى سلم اولوياتها موضوع تطبيق توصيات مؤتمر "سيدر" الذي عقد في باريس واجراء الاصلاحات البنيوية بغية الدفع باتجاه النهوض الاقتصادي. ولفتت مدللي في كلمتها في الجلسة وحصلت عليها "المركزية" الى تحد اخر ماثل امام لبنان يتمثل بعودة امنة للنازحين السوريين الى بلدهم، مؤكدة ان معالجة هذا الملف لا يمكن ان تنتظر الحل السياسي في سوريا، مطالبة اعضاء مجلس الامن الدولي بالتجديد لـ"اليونيفل" المفترض في آخر اب المقبل لولاية جديدة نظرا للجهود الكبيرة التي تبذلها، مثمنة العمل الممتاز الذي قام به قائد القوات الدولية الجنرال مايكل بيري ومرحبة في الوقت نفسه بتعيين الجنرال ستيفانو ديل كول خلفا له.

Time line Adv
loading