مجلس النواب

الصايغ: الكتائب لن تزيح عن منهجيّة العمل نفسها والايجابيّة في التعاطي مع تشكيل السلطة

أوضح نائب رئيس حزب الكتائب الوزير السّابق سليم الصايغ في حديث الى "ليبانون ديبايت" أنّ "الديمقراطيّات البرلمانيّة تُعارض الحكومة أداءً وسياسةً، لا الرئاسة والأشخاص، وهنا الكثير من الخلط في هذا المفهوم، اذ إنّ المعارضة هي الصوت الذي يطرح الإشكاليّة، ويذكّر بأنّ البلد لا يقوم على التفرّد والأحاديّة، ويصوّب الخطاب السياسيّ". وأشار الى أنّ "الكتائب خرج من دائرة الشعارات الكلاميّة، وشكّل معارضة فعليّة وجديّة، تتحرّك وبيدها سلاح القانون والمراجع الدستوريّة، فكان الطعن وابطال لمواد وقوانين كانت ستدخل البلد في كوارث حقيقيّة، والتحرّك في قضايا البيئة والكهرباء وغيرها من الملفّات. وهذا ما أجبر القوى السياسيّة على تبنّي خطابنا في الانتخابات النيابيّة الذي يحمل عناوين محاربة الفساد وهدر المال العامّ، وهو اكبر انجاز في الوقت الذي كانوا يتوجهّون الينا بالسؤال اين الفساد والهدر في الدولة؟".

Jobs
Advertise
loading