محمد شقير

"منطقة رياض الصلح شبيهة بجرود عرسال"

لا تزال أصداء تصريح رئيس الحكومة تمام سلام عشية انطلاق مناقشات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك تتفاعل، والتي حذر فيها من الإنهيار الاقتصادي الكامل للبنان.كلام رئيس الحكومة تمام سلام ليس بمفاجئ لمتتبعي الوضع الاقتصادي في لبنان والذي تشهد مؤشراته تراجعاً من سيء الى أسوأ، خصوصاً أنه سبق للهيئات الاقتصادية أن أطلقت في 25 حزيران الماضي صرخة تحذيرية دقت فيها ناقوس الخطر حيال الوضع الاقتصادي المتدهور.

100 الف عامل لبناني... مهددون بالصرف!

حذّر رئيس اتحاد الغرف في لبنان محمد شقير من خطورة إقرار سلسلة الرتب والرواتب، "لانها ستفضي الى كارثة اجتماعية والى اعتماد سقفين للحدّ الادنى، واحد للقطاع العام ويفوق ما يتقاضاه العامل في القطاع الخاص". وأوضح عبر Arab Economic News ان السلسلة سترفع أساس الأجر في القطاع العام الى 872 الف ليرة حدا أدنى يضاف اليها بدلات النقل والتعليم والضمان ليرتفع الاجر الشهري الى نحو مليون ونصف مليون ليرة اي ما يوازي الف دولار، وهو يتجاوز الحد الادنى للاجر في القطاع الخاص المحدد بـ675 الف ليرة، "علما ان لبنان

loading