محمد فنيش

حزب الله مجدّدا: لن نسير بتسوية على حساب حلفائنا السنّة

تحت سقف معيار التمثيل الوزاري واحترام نتائج الانتخابات النيابية، يمضي "حزب الله" في دعم حلفائه من النواب السنّة من قوى الثامن من آذار مغلقاً الباب امام اي تفاوض مباشر معه لفكفكة آخر العقد امام حكومة العهد الاولى، داعياً المعنيين بالتأليف الى الحديث معهم للوقوف على حقهم بالمشاركة بوزير اسوةً بغيرهم من القوى السياسية التي برأيه "عطّلت" البلد طوال خمسة اشهر للاستجابة لمطالبها.واستكمالاً للمواقف "العالية" التي اطلقها الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله في "يوم الشهيد" السبت الفائت الذي اعلن اننا "الى جانب حلفائنا سنّة المعارضة الى يوم الساعة"، اكد وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الاعمال محمد فنيش لـ"المركزية" "على ضرورة اعتماد المعيار الموحّد في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية"، مشدداً على "اننا مستمرون بالتسوية القائمة وبالتفاهم الذي على اساسه تم تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل الحكومة، وتحت سقف هذا التفاهم يجب ان تضم حكومة الوحدة الوطنية معظم المكوّنات السياسية التي اعطتها الانتخابات النيابية التي اُجريت على اساس القانون النسبي حق التمثيل الوزاري".

فنيش: اللجوء الى افتعال خلافات سياسية لا يسرّع بالحكومة

قال وزير الشباب والرياضة محمد فنيش خلال كلمة القاها خلال تكريم الاعلاميين في مدينة صيدا "لقد نجحت المقاومة بتضحياتها وباستباقها للأمور بترسيخ معادلة القوة التي تميز لبنان وهي معادلة الشعب والجيش والمقاومة وامام هذا الوضع حصلت تطورات سياسية عديدة وهذه التطورات هي نتاج هذه الانجازات الكبيرة التي تحققت بالتضحيات ومن خلال تاثير المعادلة التي ذكرت".واضاف فنيش"الفرصة التي امامنا بعد ان اجرينا الانتخابات النيابية وبعد ان اقرينا قانون الانتخابات النسبي وانتخبنا رئيسا للجمهورية من بعد طول الفراغ وايضا بعد مشاورات نيابية سمّي رئيس للحكومة، هذه الفرصة تعني ان نعيد بناء مؤسساتنا الدستورية يعني ان نتحمل مسؤولية ادارة شؤون البلاد وأن نتصدى للملفات المتراكمة وان نبعد البلد عن اجواء التشنج".

loading
popup close

Show More