محمد فنيش

فنيش عن تشكيل الحكومة: العقد موجودة في مكان آخر وليس لدى حزب الله وأمل

رأى وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال محمد فنيش أن هناك عقبات تبرز عند كل تشكيل لحكومة جديدة، فهناك فرقاء سياسيون وكل منهم يطالب بحصة وحقيبة إن لناحية العدد أو لناحية النوع، ولكن إذا بقيت الأمور في إطار قواعد التأليف، وإذا بقيت إرادة القوى السياسية موحدة تجاه الحفاظ على استقرار البلد واستكمال العملية الديمقراطية وتكوين المؤسسات، فإنه لن يفلح أي تدخل خارجي كما لم يفلح سابقاً لا بالتهديد ولا باحتجاز رئيس الحكومة، ولذلك فإن المسألة تتوقف على إرادة القوى السياسية أن تبقي لبنان بعيداً عن تدخلات من لا يريد الخير والاستقرار لهذا البلد، ورغم أننا ليس لدينا معطيات ولا نتهم أحداً في هذا المجال، إلا أنه وعلى فرض وجود نوايا لدى قوى خارجية، فنحن نعتبر أن إرادة اللبنانيين كفيلة في أن تحبط مثل هذه التدخلات.

Time line Adv

حزب الله ليس على الحياد...فماذا يقول فنيش؟

تحت سقف بيان الدعوة الى "المسارعة بمعالجة هذا الوضع القائم بأعلى درجة من الحكمة والمسؤولية"، الذي اصدره عقب وصف وزير الخارجية جبران باسيل رئيس مجلس النواب نبيه بري بـ"البلطجي"، يتحرّك "حزب الله" لاخماد "نيران" "الفيديو المُسرّب" التي اندلعت بين حليفيه منذ مساء الاحد التي توزّعت شراراتها بين المواقف السياسية "الحادة" من نوّاب ووزراء ومصادر "التيار الوطني الحر" من جهة و"حركة امل" من جهة اخرى والتحرّكات في الشارع.فغياب الحزب عن دائرة "حراك الموفدين" واجراء الاتصالات للملمة ذيول "الفيديو" ولئن "خرق" صمته مما يحصل بين حليفيه ببيان رفض فيه التعرّض للرئيس بري من اي طرف كان"،

Nametag
loading