محمد فنيش

حزب الله ليس على الحياد...فماذا يقول فنيش؟

تحت سقف بيان الدعوة الى "المسارعة بمعالجة هذا الوضع القائم بأعلى درجة من الحكمة والمسؤولية"، الذي اصدره عقب وصف وزير الخارجية جبران باسيل رئيس مجلس النواب نبيه بري بـ"البلطجي"، يتحرّك "حزب الله" لاخماد "نيران" "الفيديو المُسرّب" التي اندلعت بين حليفيه منذ مساء الاحد التي توزّعت شراراتها بين المواقف السياسية "الحادة" من نوّاب ووزراء ومصادر "التيار الوطني الحر" من جهة و"حركة امل" من جهة اخرى والتحرّكات في الشارع.فغياب الحزب عن دائرة "حراك الموفدين" واجراء الاتصالات للملمة ذيول "الفيديو" ولئن "خرق" صمته مما يحصل بين حليفيه ببيان رفض فيه التعرّض للرئيس بري من اي طرف كان"،

loading