محمود عباس

عباس يطالب دول أميركا اللاتينية بعدم نقل سفاراتها الى القدس

طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال زيارة الى فنزويلا الاثنين دول اميركا اللاتينية بعدم نقل سفاراتها في اسرائيل الى القدس على غرار ما ستفعل الولايات المتحدة الاسبوع المقبل.وقال عباس خلال قمة مع نظيره الفزويلي نيكولاس مادورو في قصر ميرافلوريس الرئاسي في كراكاس "نأمل من بعض دول القارة الاميركية ان لا تنقل سفاراتها الى القدس لأن هذا الامر يتعارض مع الشرعية الدولية".وشكر الرئيس الفلسطيني نظيره الفنزويلي على دعمه للقضية الفلسطينية من خلال "رفضه" قرار واشنطن "الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل سفارتها اليها". وشدد عباس على ان الفلسطينيين يريدون المفاوضات مع اسرائيل ولكن بشرط ان تكون "جدية" وان تؤدي الى قيام دولة فلسطينية.وقال "نحن مهتمون بمفاوضات جدية مع اسرائيل ترتكز الى الشرعية الدولية" وتؤدي في نهاية المطاف الى "قبول فلسطين دولة كاملة العضوية في الامم المتحدة". من جانبه، رفض الرئيس الفنزويلي "قرارات الحكومة الاميركية المخالفة للطبيعة".

هل فعلاً أميركا تخطط لتوطين الفلسطينيين في لبنان؟

نقلت اوساط دبلوماسية اوروبية الى ​بيروت​ اخبارا مقلقة ازاء خطوة اميركية مرتقبة لفرض "توطين" ​اللاجئين الفلسطينيين​ في لبنان، وتبلغ اكثر من مسؤول لبناني معلومات جدية للغاية عن اتفاق حصل بين الرئيس الاميركي ​دونالد ترامب​ ورئيس ​الحكومة الاسرائيلية​ ​بنيامين نتانياهو​ خلال زيارته قبل ايام الى واشنطن لاعلان خطة لـ"توطين" الفلسطينيين في اماكن وجودهم قبل نقل ​السفارة الاميركية​ الى ​القدس​ في منتصف ايار المقبل، ومن المرجح ان يحصل ذلك نهاية الشهر الجاري او في مطلع نيسان المقبل. ووفقا لمصدر فلسطيني مسؤول، لا يتعامل الجانب اللبناني مع المخاطر المحدقة بالجدية المطلوبة، وقد سبق وابلغ الجانب الفلسطيني المسؤولين اللبنانيين بأن ما يحصل من حصار للرئاسة الفلسطينية ماليا، يتكامل مع الحصار المالي لوكالة غ

Time line Adv
loading