مشكلة الكهرباء

Advertise
Nametag

العهد يطفئ غدا شمعته الثانية: نجاحات...وإخفاقات!

عامان مرا على دخول العماد ميشال عون الى قصر بعبدا رئيسا للجمهورية في 31 تشرين الاول 2016، "مدجّجا" بتسوية "ثلاثية الابعاد" شبك خيوطَها رئيسُ القوات اللبنانية سمير جعجع الذي كان المبادر الى دعم ترشيحه، ورئيس تيار المستقبل سعد الحريري الذي قرر آنذاك اتخاذ الموقف عينه لإخراج البلاد من تحت سيف الشغور الرئاسي الذي كاد يقضي عليها، والتيار الوطني الحر. فوُلد من رحم هذا التفاهم، عهد جديد، شهد طلعات ونزلات، وأتاح تحقيق الكثير في بعض المجالات لكنه تعثر في مجالات أخرى.

Advertise
loading