مصرف لبنان

بشائر حلّ للقروض السكنية المجمّدة

قد تشهد أزمة القروض السكنية المدعومة نوعاً من الانفراج، مع سعي مصرف لبنان الى ايجاد حلّ لطلبات القروض المجمّدة ملفاتها في المصارف، والتي حصل أصحابها على موافقة مسبقة. في جديد أزمة القروض السكنية المدعومة التي توقفت المصارف عن منحها بعد تعميم مصرف لبنان رقم 485 الذي وضع «كوتا» لكلّ مصرف تتعلّق بالاموال المخصصة له للقروض السكنية المدعومة، أوعز المركزي مؤخراً الى المصارف، بإعداد لوائح بملفات القروض السكنية المدعومة التي أعطى المصرف موافقة عليها لأصحابها، والتي تم تجميدها بعد التعميم 485.

بيلينغسلي: هذه المرة أميركا لن تتراخى مع حزب الله

نقل مصرفيون عن مساعد وزير الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة ​تمويل الإرهاب​ ​مارشال بيلينغسلي قوله أن إدارته غير مقتنعة بتأكيدات المسؤولين اللبنانيين والمصارف بأن ​حزب الله​ يستخدم شبكة واسعة من التعاملات النقدية (الكاش)، ولا يلجأ إلى ​القطاع المصرفي​ لتحويل الأموال أو لإجراء أي عمليات محلية أو خارجية. "ولأن حزب الله يغسل أموال ​تجارة المخدرات​ عبر ​المصارف اللبنانية​ مباشرة أو مواربة، ويستخدم هذا النظام بشكل متواصل". وجزم ان "إدارته لن تتراخى في التعامل مع ملف حزب الله كالإدارة السابقة، بل ستكون أكثر شدّة وحزماً، والأدوات التي تملكها لذلك كثيرة ولا تنحصر بالقطاع المصرفي في لبنان. والقوانين القائمة في ​الولايات المتحدة​ كافية للقيام بهذه المهمة". وأكّد بيلينغسلي أن إدارته لا تستهدف ​الطائفة الشيعية​ في لبنان، ولا القطاع المصرفي الذي يملك مستوى مرتفعاً من الامتثال.

loading