مصطفى علوش

علوش: الفراغ في السلطة التشريعية يدفعنا الى المؤتمر التأسيسي

رأى عضو المكتب السياسي في تيار «المستقبل» النائب السابق مصطفى علوش في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «عدم الاتفاق على قانون انتخاب يضعنا أمام احتمالين، إما إجراء الانتخابات وفق القانون النافذ، وإما أن يجتمع مجلس النواب ويمدد لنفسه تمديداً غير تقني». وأكد علوش أن «الأزمة السياسية حاصلة بكل الأحوال، لأن كل القوى رفعت السقف وطرحت شعارات وجودية»، لافتاً إلى أن «رئيس الجمهورية أعلن صراحة أنه إذا لم تُجر الانتخابات على أساس قانون جديد يكون العهد قد فشل، ورئيس الحكومة أشار إلى أن عدم إقرار قانون للانتخابات يعني أن الحكومة باتت عاجزة».

علوش: المستقبل أثبت قدرته على الصمود في وجه الخصوم والمتطرّفين

رأى عضو المكتب السياسي الجديد في تيار "المستقبل" مصطفى علوش في إتصال مع صحيفة "السياسة" الكويتية، أنّ "تجديد إنتخاب المكتب السياسي للتيّار، له مدلول وطني كبير، على الرغم من الحملات التي إستهدفته على مدى 11 سنة الماضية، والقول بأنّ التيار غير قادر على التجديد والإنطلاق قدماً". وقال "لقد أثبت هذا التيار من خلال انتخاب مكتبه السياسي، بأنه قادر على التجديد وهو قادر أن يصمد في وجه الخصوم والمتطرفين على السواء، بإعتباره تيار إعتدال"، مضيفاً "نحن فخورون جداً لوجود أشخاص مستعدون أن يخدموا التيّار، وساهموا في تجديد شبابه بنسبة 80 في المئة من أعضاء المكتب السياسي ومن شرائح مختلفة، أكان على الصعيد الطائفي أو المذهبي، أو على صعيد مشاركة المرأة بالقرار السياسي".

loading