ميشال سليمان

سليمان: انها نتيجة حتمية لجريمة التمديد

بعد فشل مجلس الوزراء في جلسته امس اقرار التعيينات العسكرية، علّق رئيس الجمهورية السابق ميشال سليمان على الموضوع، وقال في تغريدة على حسابه الخاص على تويتر "وما التمديد "الخطأ" للمسؤولين العسكريين إلا نتيجة حتمية لجريمة التمديد للفراغ الرئاسي". وكان وزير الدفاع سمير مقبل قد طرح خلال جلسة امس أسماء ثلاثة ضباط للتعيينات العسكرية الا ان الاقتراح لم ينل الاكثرية المطلوبة حسبما لفت وزير الاعلام رمزي جريج الذي قال:" ان كل وزير صوّت حسب قناعاته ولم ينل اي اسم مقترح اكثرية الثلثين وكل وزير ابدى رأيه وإن اختلفت لهجة كل وزير عن الآخر".

سليمان يقترح قانوناً للانتخابات

في خضم الطروحات المتعارضة حول الصيغة الأنسب لقانون الانتخابات النيابية والتي تنذر باستهلاك المهل وصولا الى فرض أمر واقع وهو إجراء الانتخابات في الربيع المقبل وفقا للقانون الحالي أي قانون عام 1960، قدم رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال سليمان وعبر «لقاء الجمهورية» مقترحا عمليا قابلا للتحقق. اعتبر سليمان في حديث لـ«الأنباء» ان الموضوع الأهم المطروح حاليا في لبنان إلى جانب التحدي في مكافحة الإرهاب وحتمية انتخاب رئيس جمهورية لانتظام الحياة الدستورية هو قانون الانتخابات، بعدما فشلت اللجان المشتركة في الاتفاق على قانون موحد للانتخابات النيابية ولم تتوصل إلى صيغة موحدة، النسبية أو المختلط أو عدد الدوائر.

Advertise with us - horizontal 30
loading