ميشال عون

النّقاش الحكومي إلى ما بعد رئاسة المجلس

مرّة جديدة يخرق طيران إسرائيل السيادة اللبنانية، مستخدماً الأجواء اللبنانية لقصف مواقع داخل سوريا خلال المعركة الجوية التي دارت فجر أمس في الجولان وفي السماء السورية. وطوال اليومين الماضيين، لم تغب الطائرات المقاتلة والمستطلعة عن الأجواء اللبنانية. شظايا المعركة وصلت إلى لبنان، مع سقوط بقايا من صواريخ في بلدة الهبارية الجنوبية وفي بلدة بر الياس البقاعية، عمل الجيش اللبناني على الكشف عليها. وفيما ينشغل الإقليم باحتمالات الحرب مع التوتّر المتصاعد خصوصاً على الأرض السورية، لا يزال اللبنانيون يعيشون أجواء نتائج الانتخابات النيابية وعملية تشكيل كتل نيابية جديدة، تعكس المتغيّرات التي طرأت على المجلس النيابي الجديد.

بعبدا: ما يشاع عن إسناد حقائب وتوزير رغبات وتمنيات

يؤكد زوار القصر الجمهوري نقلا عن الرئيس العماد ميشال عون ان البحث في تركيبة الحكومة الجديدة لم يبدأ بعد ومن المبكر تناول هذا الموضوع سيما وان الحكومة الحالية لا تزال قائمة ومجلس الوزراء سينعقد في جلسته الاخيرة في بعبدا. ويضيف الزوار لـ"المركزية" ان بعبدا تنتظر استكمال مندرجات العملية الانتخابية بدءا من انعقاد المجلس النيابي بعد العشرين من الشهر الجاري لانتخاب رئيس ونائب رئيس وهيئة مكتب. ومن ثم تقديم الحكومة استقالتها لتبيان المعالم البرلمانية والسياسية التي ترتسم في الافق بحيث يصبح في امكان رئيس الجمهورية في ضوئها دعوة النواب بحسب انتظامهم البرلماني، سواء ضمن كتل أو مستقلين الى استشارات نيابية لاستطلاع آرائهم في الشخصية الممكن تكليفها تشكيل الحكومة الجديدة.

loading