ميكانيك

شورى الدولة يلغي مناقصة الميكانيك

من خارج سياق الأحداث، وفي ظل ضغوط متزايدة تمارسها السلطة السياسية على إدارة المناقصات للحد من دورها، خرج قرار مجلس شورى الدولة المتعلق بمناقصة الميكانيك إلى النور، بعد طول انتظار، معلناً إبطال المناقصة صحيح أن مناقصة الميكانيك كانت قد دُفنت منذ نحو سنتين، إلا أن قرار مجلس شورى الدولة الصادر في 9 تموز الجاري، بدا أقرب إلى شهادة وفاة رسمية للمناقصة التي شابتها الكثير من الشوائب والشبهات وأدت في حينها إلى إصدار «الشورى» قراراً أولياً قضى بوقف تنفيذها، في ضوء المراجعة المقدمة من قبل وكيل شركة «أبلوس» عصام إسماعيل (رئيس مجلس إدارة الشركة هو الوزير يعقوب الصراف)، التي تطالب بإبطال قرار مجلس إدارة هيئة إدارة السير الصادر في 4 آب 2016 والمتضمن الموافقة على نتيجة المناقصة التي أعلن بموجبها فوز العارض «أس جي أس».

إلغاء مناقصة الميكانيك؟

اشارت صحيفة الاخبار الى ان الدوائر الرسمية المعنية تتجه إلى إلغاء مناقصة معاينة الميكانيك التي أثارت ضجة كبيرة حول دفتر الشروط والأسعار. ويبدو أن الحكومة في صدد الطلب إلى الجهات المعنية إعداد مناقصة جديدة في وقت قريب.

Advertise
loading
popup close

Show More