مي شدياق

حُسم الامر.. مي شدياق وزيرة!

اكد النائب السابق انطوان زهرا ان هناك شعورا حيويا باننا متجهون نحو حل حقيقي بعيدا عن تمديد الازمة وفي ظل ديناميكية ايجابية.في حديث لصوت لبنان 100.5، رد زهرا على سؤال "هل حُلّت العقدة المسيحية؟" قائلا "لن نقول فول حتى يصير بالمكيول". وشدد على ان الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري يقدّر التسهيلات التي تقدمها القوات اللبنانية ويتعاون بشكل ايجابي قائلا "رست الحصة على 4 حقائب".واعلن زهرا ان توزيع الوزارات سيتمّ آخر لحظة، قائلا "لن نقبل بوزارتي الشؤون والثقافة وننتظر لنرى العرض النهائي".وعن المشكلة بين القوات والحزب التقدمي الاشتراكي اشار زهرا الى انه "ما من مشكلة بيننا وبين الحزب التقدمي وخصوصا على حقيبة التربية".وختم زهرا كاشفا ان توزير الاعلامية مي شدياق محسوم بشكل نهائي، الا انه ليس بالضرورة ان يكون هو وزيرا.

مي شدياق: من قبض على ظهر اللبنانيين؟

تعليقا على مرسوم التجنيس الذي يشغل الأوساط السياسية والمجتمع اللبناني نظرا لكونه فضيحة سطرتها السلطة، غردت الاعلامية مي شدياق عبر تويتر فقالت: "من قبض على ظهر اللبنانيين! اذا كان المتداول دقيقا، صفقة التجنيس أكثر من مشبوهة. تمرير المرسوم في جنح الظلام يطرح أكثر من علامة استفهام. أضافت: تبرير منح الجنسية لبعض الحالات الإنسانية كما يدعون، لا يبرر تهريب أسماء تابعة لنظام بشار الأسد في مرسوم التجنيس،غايتها التفلت من العقوبات الدولية".

loading
popup close

Show More