نعيم قاسم

قاسم لـ"الجمهورية": التفاهم يزيل الهواجس وكل شيء مؤجل في المنطقة

حرص نائب الأمين العام للحزب الشيخ نعيم قاسم على عدم الدخول في موضوع الرئاسة، إلّا أنّه قال لـ»الجمهورية»: «لبنان بحاجة إلى انتظام مؤسساته للقيام بمصالح الناس ولوقف التدهور الحاصل على أكثر من صعيد». أضاف: «من هنا جاءت مشاركتنا في جلسة مجلس الوزراء أمس كتأكيد على هذه المنهجية التي تساعد على انتظام عمل المؤسسات، وفي الوقت ذاته نحن نؤكد على ضرورة انتظام عمل مجلس النواب ومعالجة كل ما يحتاج إلى إنجاز في هذا البلد». وشدّد قاسم على أن الحل في لبنان لا بد من أن يرتكز على التوافق والتفاهم بين مكوناته، وهذا ينطبق على كل المواقع والمؤسسات الأساسية في البلد، لأنّ التفاهم يزيل الهواجس ويقرّب وجهات النظر ويرسم الحدّ الأدنى الممكن للعمل بشكل مشترك. وردّاً على سؤال قال قاسم: «من الخطأ التفكير بعقلية المستأثر أو الذي يريد أن يستحوذ على كلّ شيء. فلبنان لا يتحمّل مثل هذا الاتّجاه».

loading