نفط

تسرب نفطي جديد بساحل الكويت

قالت السلطات الكويتية، اليوم الثلاثاء، إنها تكافح تسربا نفطيا جديدا في منطقة أبو فطيرة، وذلك بعد يوم من احتواء تسرب سابق لوث المياه الجنوبية. وقال بيان بثته وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، إن التسرب الجديد يمتد لميل بحري واحد، ولم تذكر سبب الحادث. وقالت الوكالة الرسمية "كشفت الهيئة العامة للبيئة الكويتية…عن رصد بقعة زيت جديدة في المنطقة البحرية المقابلة لنادي الشرطة في منطقة أبو فطيرة". تبعد أبو فطيرة نحو 25 كيلومترًا عن مدينة الكويت، في حين كان التسرب السابق يوم الجمعة، في منطقة رأس الزور، قرب الحدود الجنوبية مع السعودية. وقال وزير النفط عصام المرزوق، أمس الإثنين، إن الكويت احتوت التسرب الأول، وإن إنتاج الماء والكهرباء يمضي بالطاقة القصوى في محطتي الزور الشمالية والزور الجنوبية. وقال المرزوق إن تنظيف الشواطئ التي تأثرت بالتسرب سيستغرق أسبوعا.

فيول في بحر الجية

تستمر فصول مسلسل التلوث البيئي في منطقة اقليم الخروب بحراً وجواً وبراً دون رقيب، وكأن المنطقة لا يكفي ما عندها من تلوث تحدثه مكبات النفايات العشوائية الموزعة بين القرى والبلدات بشكل عشوائي، الى دواخين معامل الكهرباء والترابة والكسارات والزفاتات والصرف الصحي، والتي حوّلت معها المنطقة الى بؤرة من التلوث. وها هي اليوم منطقة اقليم الخروب امام كارثة ومشكلة بيئية، نتيجة التسرب النفطي للفيول الذي يحدثه معمل الجية الحراري في البحر.

loading