نقابة المحامين

Advertise

المحامون لنقابتهم: إنتظرنا التصعيد... وللقضاة: القليل من التواضع!

حطّوا على عينّا وأضربوا نهار! بصريح العبارة هتف محامو بيروت لنقابتهم خلال اعتصامهم أمس، بعدما انتظروا بفارغ الصبر ما ستُعلنه من مواقف «بتفِشّ الخِلق» تجاه كباشهم مع بعض القضاة وما يتعرضون له من تجاوزات في الآونة الاخيرة. لذا، لم ينتظروا أن ينهي النقيب أندريه الشدياق دعوته لهم «للاكتفاء بالاعتصام وإبقاء الجلسات مفتوحة»، حتى انسحبوا أسراباً، مؤكّدين «مش هيك مِنصَلّح العلاقة مع القضاء». في موازاة ذلك، نفى مصدر في مجلس القضاء الأعلى، في حديث لـ«الجمهورية»، «وجود مواجهة بين القضاة والمحامين، إنما خلاف أو سوء فهم عادي قد يحصل ضمن البيت الواحد».

loading
popup closePierre