نيويورك

خوف وهلع على متن الطائرة بسبب تصريح الكابتن

تلقى المسافرون على متن خطوط "يونايتد" الجوية أثناء رحلةٍ من شيكاغو إلى مطار نيويورك الدولي إنذاراً مقلقاً من كابتن الطائرة قبل ثوانٍ من الإقلاع يوم الثلاثاء الفائت. وفي التفاصيل، قال عدد من ركاب الرحلة لموقع NJ.com إنّ الكابتن أعلن بعد إغلاق الأبواب أنّ الطائرة ستمرّ بعواصف قاسية ضمنها الأعاصير. وأضاف الكابتن أنّ الرحلة ستكون "عنيفة جداً" قبل أن يدخل قمرة القيادة ويغلق الباب. وعلى الرغم من أنّ تحذيرات بوجود أعاصير في مناطق بنسلفانيا ونيو جيرسي كانت حقيقية إلا أنّها كانت قد انتهت قبل موعد إقلاع الطائرة. وبعد نداء التحذير من الكابتن، هرعت مضيفة الطيران إلى المسافرين وبدأت بتهدئتهم حين طالب عدد منهم بالخروج من الطائرة. وبعد لحظات، تمّ استبدال قائد الطائرة ومضيفات الطيران بطاقمٍ آخر، لكن الأمر لم يكن له علاقة بالحادثة بل باكتمال عدد ساعات العمل للطاقم في ذلك اليوم.

loading
popup closePierre