هجوم

جرحى في قصف بقذائف الهاون على قاعدة للأمم المتحدة في الصومال

أعلنت الأمم المتّحدة إصابة ثلاثة أشخاص بجروح في قصف بقذائف الهاون استهدف قاعدتها الرئيسية في العاصمة الصومالية مقديشو، في هجوم تبنّته حركة الشباب الإسلامية. وأوضحت الأمم المتّحدة في بيان أن سبع قذائف هاون سقطت في حرم القاعدة، ما أسفر عن إصابة اثنين من موظّفي الأمم المتحدة ومتعاقد، مطَمئنة إلى أنّ المصابين الثلاثة "حياتهم ليست في خطر". وسارعت حركة الشباب الإسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة إلى إعلان مسؤوليتها عن الهجوم.

هذا هو منفذ هجوم ستراسبورغ

خلّف شاب في أواخر العشرينيات من عمره هلعا في مدينة ستراسبورغ الواقعة شرقي فرنسا، بعدما أطلق النار بشكل عشوائي في سوق لهدايا عيد الميلاد، ليقتل شخصين ويصيب أكثر من 10 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. وما يزال شريف شيكات، إلى حدود الساعة، هاربا من قبضة العدالة، إذ هرب إلى وجهة مجهولة بعد تنفيذه الهجوم. وقالت تقارير إعلامية فرنسية إن الأمر يتعلق بشخص يدعى شريف شيكات، يبلغ عمره 29 عاما، ولد شهر شباط من عام 1989 في ستراسبورغ، مشيرة إلى أنه يسكن في حي نودورف. وأوضحت مواقع فرنسية أن الشاب كان معروفا بأفكاره المتطرفة وهو فرنسي الجنسية لكن أصوله من إحدى دول شمال أفريقيا. كما أنه قضى، في وقت سابق، عقوبات بالسجن في كل من فرنسا وألمانيا، بعد إدانته بـ"جرائم صغيرة"، مثل الاعتداء على شاب بسكين، والسرقة بالعنف.

loading