وزارة التربية والتعليم العالي

عصام خليفة يكشف فضيحة جديدة: تدخلات سياسية لإيصال عمداء طيّعين

انتهت ولاية مجلس عمداء الجامعة اللبنانية في مرسوم صدر في 4 أيلول الجاري ونشر في الجريدة الرسمية في 11 منه، وينتظر تعيين عمداء جدد تشكيل الحكومة الجديدة بما أن مجلس الوزراء هو الوحيد المخول تعيينهم. فما مصير المجلس الحالي؟الرئيس السابق لرابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية الدكتور عصام خليفة أكد لـ"المركزية" "أن قانون الجامعة اللبنانية المادة 14 واضح. ففي حال انتهاء ولاية المجلس، يستمر المجلس الحالي في ممارسة صلاحياته بشكل طبيعي الى حين تعيين عمداء جدد للكليات، وتعيين العمداء الجدد هو من صلاحيات مجلس الوزراء".

تظاهرات المعلّمين كتلة نار تكبر... العام الدراسي «سلّة مثقوبة»؟

لن يحار وزير التربية والتعليم العالي مروان حماده في تحديد الملفات التي سيطرحها اليوم في اجتماعه مع الكوادر الإدارية والتربوية بعيداً من الإعلام. بدءاً من الارتباك الذي يُرافق انطلاق العام الدراسي، وزاده الفتيل الذي اشتعل بعد إعفائه رئيسة دائرة الامتحانات الرسمية هيلدا خوري من مهامها، وصولاً إلى قضية القدرة الاستيعابية للمدارس الرسمية بعد «هجمة» الطلاب إليها. في هذا الإطار، قال مصدر خاص لـ»الجمهورية» إنّ «الضغط على الوزارة والسهام من كل الجهات «مِنهَدّي مشكلة، بتولَع قضية»، مشيراً إلى أنّ «معظم الحلول لا يمكن لمعاليه البَتّ بها ما لم تتشكّل حكومة، وانّ التعيينات خلقت تشنجات نحن في غنى عنها». كذلك ستحضر أزمة الـ15 ألف متعاقد، التي بلغت ذروتها بلجوء المعلّمين إلى قطع الطريق أمس.

Time line Adv
loading