وزارة الصحة العامة

المُستشفيات الحكومية: الإقفال مستمرّ

يدخل الاضراب المفتوح للموظفين والعاملين والأجراء في 29 مستشفى حكومياً يومه الثاني اليوم، إحتجاجا على عدم إقرار سلسلة الرتب والرواتب الخاصة بهم، وعلى المُماطلة في بت ملفّهم منذ أكثر من ستّة أشهر لليوم الثاني على التوالي، يواصل نحو 29 مُستشفىً حكومياً إغلاق أبوابها أمام المرضى. أكثر من 4500 موظّف وموظّفة في هذه المُستشفيات قرّروا إقفال الطوارئ والعيادات الخارجية والمختبرات والإمتناع عن استقبال المرضى الجدد، احتجاجا على «عدم إيفاء المعنيين بوعودهم وعدم إعطائهم حقوقهم عشية الإنتخابات النيابية»، وفق ما جاء في بيان «الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المُستشفيات الحكومية في لبنان»، السبت الماضي. ويُطالب هؤلاء، منذ أكثر من ستّة أشهر، بالإستفادة من سلسلة الرتب والرواتب ويشكون المُماطلة في تلبية مطالبهم.

وزارة الصحّة: احذروا خطر الموت جراء الفطر!

صدر عن المكتب الاعلامي لوزارة الصحة العامة البيان الآتي:تحذر وزارة الصحة العامة من تناول بعضهم للأعشاب البرية والأسماك السامة والفطر البري وبعض الأطعمة التي قد يشكل إستهلاكها خطراً كبيراً على صحة الإنسان، وذلك بعدما تبين في الآونة الآخيرة تناول عدد من الأشخاص لأطعمة غريبة غير موجودة في الأسواق كأطعمة صالحة للأكل بل موجودة في الطبيعة كمواد خام غير قابلة للإستهلاك البشري. 1- تناول بعض أنوع الفطر السام:نجد الفطر السام بين الشجيرات في الطبيعة خصوصا مع بداية فصل الربيع، وبسبب الشبه الكبير بين الفطر الصالح للأكل والفطر السام يلتبس الامر على المواطنين. فليست كل أنواع الفطر قابلة للإستهلاك

loading