وزارة الطاقة والمياه

استقرار في الأسعار

استقرت اليوم أسعار المشتقات النفطية، باستثناء سعر صفيحة الديزل اويل التي ارتفعت 100 ليرة لبنانية. جاء ذلك، في قرارات أصدرها وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل، حدد بموجبها الحد الاعلى لمبيع المشتقات النفطية، وأصبحت الاسعار كالآتي: بنزين 98 أوكتان 24300 ليرة لبنانية. بنزين 95 أوكتان 23700 ليرة لبنانية. ديزل اويل 16100 ليرة لبنانية. مازوت احمر 15800 ليرة لبنانية. قارورة الغاز عشرة كيلوغرام 15200 ليرة لبنانية. قارورة الغاز 12,5 كيلوغراما لم تسعر. ومن المتوقع ان ترتفع هذه الاسعار الاسبوع المقبل، نظرا الى تطور سعر برميل النفط البرنت الاميركي الذي وصل سعره اليوم الى 58,33 دولارا اميركيا.

علامات استفهام حول ملفّ النفط

لفتت صحيفة "الجمهورية" الى انه في ظلّ هذه الذهنية الحاكمة، هناك علاماتُ استفهام حول ملفّ النفط وكيفية إدارته وجعلِه رافداً فعلياً لخزينة الدولة بما ينقِذها من العجز الذي تعانيه، خصوصاً وأنّ رحلة استفادةِ لبنان من ثروته النفطية قد انطلقت الخميس الماضي. وعلمت «الجمهورية» أنّ تحالفاً وحيداً من ثلاث شركات كبرى هي شركة «نوفاتيك» الروسية، و«توتال» الفرنسية، و«أنِّي» الايطالية قد قدّمت عرضاً للتنقيب عن النفط البحري في الحقل المواجه لمنطقة البترون شمالاً، وفي الحقل رقم 9 في الجنوب. وبدا جليّاً أنّ هذا التحالف تجنّبَ تقديمَ أيّ عرضٍ، لا حول الحقلِ القريب من سوريا أو المشترك معها، لأنه ما زال محلَّ خِلاف، وكذلك حول الحقل رقم 10 المتنازَع عليه مع إسرائيل. وقال بري لـ»الجمهورية»: «الخير في ما وقع، وأهمّية هذا الأمر أنه انطلق».

loading