رعد: اذا ازمة نفايات لا تستطيعون حلها تريدون حل ازمة حرب

  • محليات
رعد: اذا ازمة نفايات لا تستطيعون حلها تريدون حل ازمة حرب

استغرب رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد، كيف ان قوى في السلطة تطالب "الشعب اللبناني بأن يمنحها تفويضا لتقرير الحرب والسلم مع اسرائيل"، "اذا ازمة نفايات لا تستطيعون حلها، تريدون حل أزمة حرب، تريدون مواجهة العدو المدعوم من كل دول العالم".

كلام رعد جاء خلال احتفال تأبيني أقامه "حزب الله" في عين قانا، وقال: "ان ما يحصل هو امتداد لما كان يراد له ان يحصل في حرب تموز، لاننا اسقطنا اهدافهم، واليوم يعودون بدل ان يستخدموا الصهاينة كآداة لتحقيق هدفهم، فقد تبرعت لهم دولة عربية كبرى عبر تزويدهم بالاف المقاتلين ممن خرجتهم في مدارسها الدينية، ولمن ربتهم وروضتهم وعلمتهم كيف يكفرون الاخرين من دونهم، وكيف يمارسون العهر والصلف والنزق والقتل والدمار والتخريب، وكيف يقتلون الأطفال والنساء والأبرياء من أجل تحقيق الهدف"، مضيفا: "التكفيريون الذين نقاتلهم في لبنان وسوريا وفي كل مكان، هم يريدون تنفيذ هدف الشرق الاوسط الجديد الممزق والمهدد والضعيف، الذي تستطيع فيه اسرائيل العيش بأمان".

وتطرق رعد في كلمته الى أزمة النفايات، متسائلا: "هل يعقل أن دولة في العالم لا تستطيع أن تجد حلا لازمة النفايات؟"، مضيفا: "الأزمة موجودة في لبنان فقط، والسبب انه يوجد ازمة تقاسم حصص واطماع، وعفن موجود داخل السلطة"، ومؤكدا أن "السلطة اعجز من ان تحل أزمة نفايات".

وقال: "ما يستفزنا ان هذه السلطة فيها قوى تطالب الشعب بأن يمنحها تفويضا لتقرير الحرب والسلم مع اسرائيل"، متوجها إلى هذه القوى بالقول: "اذا ازمة نفايات لا تستطيعون حلها، تريدون بالقرارات التي تتخذونها حل ازمة حرب، ومواجهة العدو المدعوم من كل دول العالم".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام