الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

الأطباء نصحوا البطريرك...فأرجأ زيارته

بعيد الاعلان عن ارجاء البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الى الولايات المتحدة الاميركية التي كانت مقررة في 20 الجاري الى 5 شباط المقبل، اكدت مصادر قريبة من بكركي لـ"المركزية" ان اسباب الارجاء صحية بحت ونزولا عند رغبة اطباء البطريرك الذين يتابعون وضعه بعد دخوله المستشفى منذ ايام لمعاناته من حصى في الكلى. وافادت ان هؤلاء نصحوه بوجوب التزام الراحة وعدم القيام بجهد كبير كذاك الذي تستوجبه الزيارة الى اميركا اذ تتطلب سفرا طويلا وتجوالا كثيرا للقاء ابناء الرعايا والجالية اللبنانية المنتشرين في الولايات الاميركية.

Time line Adv

رئيس الوزراء العراقي يعلن انسحاب 25% من القوات الأجنبية من العراق في 2018

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أن أكثر من 25 بالمئة من القوات الاجنبية، وغالبيتها أميركية، انسحبت من البلاد خلال عام 2018. ويأتي هذا التصريح بعد شهر من إعلان الولايات المتحدة الاميركية سحب جنودها من سوريا واتخاذ العراق "قاعدة" عند الضرورة. وقال عبد المهدي في مؤتمر صحافي عقده مساء الثلاثاء "في كانون الثاني 2018، كان هناك حوالى 11 ألف جندي أجنبي، 70 بالمئة منهم أميركيون" في العراق. وتابع "في كانون الاول، انخفض العدد الكلي الى ثمانية آلاف، بينهم ستة الآف أميركي". وأعلن العراق نهاية عام 2017 "النصر" على تنظيم الدولة الإسلامية وطرد الجهاديين من جميع المدن التي كانت تحت سيطرتهم، بعد ثلاث سنوات من المعارك التي خاضتها القوات العراقية بمساندة التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن. ولا تزال جماعات من الجهاديين تنفذ هجمات من وقت لآخر في مناطق متفرقة من العراق. بينما يتواجد تنظيم الدولة الإسلامية في مناطق جبلية محدودة حدودية مع سوريا. وبلغ عدد القوات الأميركية خلال الفترة التي تلت الاجتياح الأميركي للعراق، في 2003، 170 ألف جندي في عموم العراق، قبل ان تنسحب نهاية عام 2011، وفقا لقرار الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما. لكنها عادت مجدداً الى العراق عام 2014، في إطار التحالف الدولي المناهض لتنظيم الدولة الإسلامية الذي كان يفرض سيطرته على مناطق واسعة في العراق وسوريا. وقال الرئيس الاميركي دونالد ترامب خلال زيارة مفاجئة قام بها نهاية كانون الأول الى العراق لتفقد جنوده، إنه لا ينوي "إطلاقا" سحب القوات الأميركية من العراق، بل يرى "على العكس" إمكانية لاستخدام هذا البلد "قاعدة في حال اضطررنا للتدخل في سوريا".