الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

حسن خليل: لا تغامروا بحكومة أكثرية

رحّب وزير المال علي حسن خليل بخطاب التهدئة الذي بدأ بالأمس بين القوى المختلفة آملا أن يتحوّل الى حوار مباشر للخروج من أزماتنا وأولها ازمة تشكيل الحكومة.وقال من بعلبك:"علينا الا نغامر بما يحاول البعض ان يطرحه بتشكيل حكومة اكثرية. المصلحة الوطنية والتحديات لا تسمح بتشكيل هكذا حكومة، فالتطورات المتسارعة تتطلّب مواجهة موحدة من قبل كل اللبنانيين وهي لا تسمح لاحد بالتفكير بالمغامرة ووضع جزء من اللبنانيين في مواجهة جزء آخر".وأضاف:"كان لا بد في الوقت الضائع هذا أن يبادر الرئيس بري الى تحريك الاتصالات بخصوص تشكيل الحكومة وقد دعا الى جلسات للمجلس النيابي، لذلك نحن ذاهبون الى جلسات تشريعية على أمل ان يسارع اصحاب القرار الى ملاقاة هذا الامر من خلال تشكيل الحكومة".

Jobs

ضاهر عن شارع مصطفى بدر الدين: والله هو أمر خطير...أليس في حزب الله رجل رشيد؟

عقد النائب السابق خالد ضاهر مؤتمرا صحافيا في منزله في طرابلس استهله بالآية "وإتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة وإعلموا أن الله شديد العقاب"، وقال: "جريمة إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ليست بسبب عداوة شخصية، أو بسبب مشكلة مع أفراد، إنها جريمة سياسية بإمتياز، إنها محاولة لتغيير وجه لبنان، إنها فعل دول مشتركة في هذه الجريمة، ومن نفذ هم أفراد في لبنان. وإذا كان خالد ضاهر قد جهز له المسؤول عن الأمن السوري اللواء علي مملوك، بالإشتراك مع الوزير السابق ميشال سماحة، وبإشراف اللواء السابق والنائب الحالي جميل السيد اللذين جاءا بالمتفجرات بسيارة سماحة. وإذا كان خالد ضاهر إستهدف فكيف بالرئيس الشهيد رفيق الحريري وبالقيادات السياسية التي تحمي لبنان وتريده دولة الحريات والسيادة والإستقلال؟".

Advertise with us - horizontal 30