محليات

Time line Adv

هل يخرج الدخان الأبيض من السراي أم الغلبة ستبقى لصراع الإرادات؟

هل يخرج الدخان الأبيض من السراي الكبير اليوم، ايذاناً بجلسة إقرار مشروع موازنة العام 2019؟ أم ان الغلبة ستبقى «لصراع الإرادات»، بين الوزيرين الأصيل علي حسن خليل (وزير المالية) والوصي جبران باسيل (وزير الخارجية)، في ظل ضجة بدأت تضرب الأوساط الوزارية والسياسية والمالية من جرَّاء التأخير، وحرق الأعصاب، وشراء الوقت.. وفي حين يذهب باسيل إلى التأكيد ان «الموازنة بتخلص بس تخلص» فإن مصادر وزارية تعتقد انه في حال انتهى مجلس الوزراء اليوم من الموازنة، فإن الجلسة الختامية تنعقد غداً في قصر بعبدا، وإذا لم تنتهِ اليوم، سيحدّد موعد الجلسة الختامية في يوم آخر.

مهمة ساترفيلد في بيروت بقبّعتين

على طريقة «العصا والجزرة»، بدت مهمّة مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد ساترفيلد في بيروت، في ضوء ما يتكشف تباعاً عن أنه يقوم بدور الديبلوماسي «بقبّعتيْن»، واحدة «تبريدية» على جبهة النزاع الحدودي البحري والبري بين لبنان واسرائيل وثانية تحذيرية من أي جرّ لـ«بلاد الأرز» لاستخدامها «منصّة» لرسائل إقليمية في سياق التصعيد في المنطقة.

loading