الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

لقاء الاربعاء: الاسبوع المقبل حاسم في ما يتعلق بملف الحدود البحرية

اشار عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي بزي ان الاسبوع المقبل حاسم في ما يتعلق بملف الحدود البحرية بعد عودة مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط ديفيد ساترفيلد. وقال عقب لقاء الاربعاء: "نحن متفائلون وموقف لبنان الرسمي وموقف المجلس النيابي الذي عبر عنه بري كان واضحاً ان لبنان لن يتنازل عن حبة تراب من ارضه فالسيادة لا تتجزأ، وما يميز لبنان عن سائر البلاد، هو صلابة الموقف الوطني، ونتمنى ان يكون الموقف منسجماً مع نتائج اللقاءات". واضاف: "اخذت نقاط عدة بعين الاعتبار من الردود التي حصلت حتى الآن لا سيما ان تكون اميركا عاملاً مسهلاً ووسيطاً نزيهاً ويكون موضوع ترسيم الحدود تحت اشراف الامم المتحدة والتزاماً بالمنطوق الدولي تحت القرار 1701".

الرئاسة الإيرانية: توسط بعض الدول لا يعني قبولنا بالتفاوض مع أميركا

صرح محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني، اليوم الأربعاء، بأن "مبادرة بعض الدول للتوسط بين طهران وواشنطن لا يعني قبول طهران بالتفاوض مع الولايات المتحدة الأميركية". وقال واعظي في تصريحات للتلفزيون الإيراني، صباح اليوم الأربعاء: "وساطة الدول المختلفة بين طهران وواشنطن لا تعني قبولنا التفاوض مع أميركا". وأضاف واعظي: "في حال استمرار المسؤولين الأميركيين في سياستهم الحالية في الضغط الاقتصادي، فلن يكون هناك معنى للمفاوضات في مثل هذه الظروف". وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قد أعلنت أن الهدف من حشد القوات الأميركية في الخليج هو ردع إيران، وليس من أجل إشعال حرب معها. وقال القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان، أمس الثلاثاء 21 أيار، إن الولايات المتحدة لن تقوم بإشعال حرب مع إيران، لكنها ستدافع عن مصالحها في الشرق الأوسط، بحسب "رويترز". وأضاف: "الحديث لا يدور هنا عن الحرب، ونحن لسنا بصدد خوضها، والحشود العسكرية تتعلق بحماية مصالحنا في الشرق الأوسط".