الحياة

كتلة المستقبل لم تأخذ بإقتراح المشنوق..

علمت صحيفة "الحياة" من مصادر نيابية أن وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال النائب نهاد المشنوق الذي شارك أمس في الاستشارات النيابية لتسمية الرئيس سعد الحريري، كان اقترح خلال اجتماع كتلة "المستقبل" النيابية الثلثاء الماضي أن تنسحب الكتلة من جلسة البرلمان التي انعقدت أول من أمس بعد انتخاب الرئيس نبيه بري لرئاسة المجلس، وعند البدء بانتخاب نائبه، احتجاجاً على دعم بعض الكتل لترشيح النائب إيلي فرزلي لنيابة الرئاسة.وأوضحت المصادر أن الكتلة لم تأخذ باقتراحه نظراً إلى أن توجهها كان انتخاب مرشح "القوات اللبنانية" أنيس نصار لمنصب نائب الرئيس.وأبلغ المشنوق أعضاء الكتلة أنه سينسحب من الجلسة منفرداً ضد انتخاب فرزلي الذي وصفه بعد انسحابه من الجلسة بأنه "واحد من أهم رموز الوصاية السورية"، مشيراً إلى أن "اللبنانيين دفعواً دما كثيراً للخلاص منها والممثلة لسنوات بغازي كنعان ورفاقه".

loading