وكالة الأنباء المركزية

التيار: السنّة ليسوا عقدة والتشكيل قريب

"نحن متمسكون بتوزير سنة 8 آذار في الحكومة العتيدة". جملة وحيدة كانت كفيلة بإطاحة التفاؤل الذي ساد أمس بقرب ولادة الحكومة في الذكرى الثانية لانتخاب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون. ذلك أن كل الأجواء التي سادت مساء أمس تشي بأن "أرنب" التمثيل السني المناهض للرئيس المكلف سعد الحريري، خرج في اللحظات الأخيرة من قبعة الحليف الأهم، والخصم الأول للحريري حزب الله. ذلك أن للمرة الثانية في غضون عشرة أيام تعثر مسار التشكيل الذي كان يتهيأ لبلوغ المحطة النهائية بعد طول انتظار، بضغط من الحزب الذي بلغت به الأمور حد الامتناع عن تسليم بيت الوسط أسماء ممثليه في الحكومة العتيدة قبل فكفكة اللغم السني المعارض.

loading