أوبك

العراق والجزائر يؤيدان تمديد اتفاق خفض انتاج النفط ستة أشهر

قالت وزارة الطاقة الجزائرية إن الجزائر والعراق يؤيدان تمديد اتفاق أبرمته أوبك مع المنتجين خارج المنظمة بخصوص تخفيضات في المعروض العالمي من النفط لمدة ستة أشهر أخرى. واجتمع وزيرا النفط الجزائري والعراقي في بغداد وأكد مصدر نفطي عراقي على دراية بالمحادثات أن بغداد تؤيد تمديدا للاتفاق. وقال المصدر إن العراق يوافق على تمديد الاتفاق في الاجتماع القادم لأوبك للمساعدة في استقرار أسعار النفط وتحقيق التوازن في السوق. وفي أواخر العام الماضي قررت أوبك ومنتجون خارجها مثل روسيا خفضا انتاجيا قدره 1.8 مليون برميل يوميا بدأ سريانه في الأول من كانون الثاني وينتهي في الثلاثين من حزيران هذا العام لتقليل وفرة في مخزونات الخام العالمية.

إنتاج النفط الروسي قد يزيد في حال عدم تمديد الاتفاق مع أوبك

تفيد تصريحات لمسؤولين روس وتفاصيل خطط استثمارية أعلنتها شركات للنفط أن إنتاج الخام الروسي قد يرتفع إلى أعلى معدلاته في 30 عاما إذا لم تمدد منظمة أوبك والمنتجون خارجها اتفاقا لخفض المعروض بعد 30 حزيران. كانت منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجون آخرون غير أعضاء في المنظمة قد تعهدوا بخفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يوميا في النصف الأول من 2017. وفي ظل استمرار تخمة المخزونات العالمية، يظهر المنتجون الخليجيون وغيرهم استعدادا متناميا لتمديد الاتفاق حتى نهاية 2017. وأشارت السعودية والكويت الأسبوع الماضي إلى استعدادهما لتمديد تخفيضات الإنتاج.

loading