اسرائيل

Jobs

TinyTap وMofet: تطبيع تربوي مع اسرائيل!

بات شائعاً في السنوات الأخيرة اصطناع فضاءات تفاعل مفتوحة بين العرب واسرئيل، بمحتوى إنكليزي وعربي، خدمة لأهداف تطبيعية. وقد نبهت حملةَ مقاطعة داعمي إسرائيل، سابقاً، إلى أشكال مختلفة من التطبيع الافتراضي بواسطة صفحات إلكترونية ومدّونات ومجموعات «فايسبوك» لا سيما موقع yala academy ومنصة yalapress الإعلامية، وحسابات الناطق باسم جيش اسرائيل أمام الإعلام العربي أفيخاي أدرعي وصفحة «إسرائيل تتكلم العربية» على «فايسبوك» وغيرها. أخيراً، تشهد منصة الكترونية تعليمية تدعى TinyTap رواجاً عالمياً وانتشاراً في دول عربيَّة عدة، من بينها لبنان. المنصة تَعرض أكثرَ من مئة ألف لعبة تربويّة وثقافية للطَّلاب من مختلف الفئات العمريّة، وفي أغلب اللغات، وتغطّي الحقول التعليميّة من لغاتٍ ورياضيّات وعلوم وموسيقى وفنون، الخ. ويمكن أيّ مشترك في المنصّة، أستاذاً أم طالباً أم من أهالي الطلاب، أن يصمم وينشر عبر Tiny Tap وسائطَ تعليميّة مثل: الألعاب التربويّة، والفيديوهات التعليميَّة، والدروس التفاعليّة، والكتب الإلكترونيّة وسواها، مجّانيّة كانت أم مدفوعة. بحسب حملة المقاطعة، فإنَّ Tiny Tap إسرائيليَّة

Advertise with us - horizontal 30
loading