الآن حكيم

حكيم: الاستدانة ممنوعة خصوصاً بوضع دولتنا التي تعاني من العجز والدين العام

شدد وزير الاقتصاد السابق الان حكيم على انه لا يمكن القول ان الوضع الاقتصادي جيّد في لبنان، كاشفاً ان استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري كلّفت الاقتصاد اللبناني 2.5 مليار دولار، واشار الى ان هناك ضغطاً متنامياً على القطاع المالي ومصرف لبنان، وتلاعبا بالموازنة، اضافة الى وعود بزيادة الضرائب، وقال "تركنا الحكومة كان العجز 4 مليار دولار اليوم العجز وصل الى 6.3 مليار". وسأل حكيم في حديث لبرنامج "نقطة عالسطر" عبر صوت لبنان 100.5 مع الاعلامية نوال ليشع عبود، "اذا لم يكن المواطن قادرا على التعامل مع الضرائب الحالية فكيف اذاً مع الضرائب الاضافية؟" ورأى في المقابل ان الاصلاحات ضئيلة وليست على قياس الاستحقاقات المقبلة. وقال: "لجنة المال والموازنة تعد بالإنجازات وكل ما تفعله هو طمر الحقيقة".

تكريم الرفيق جرجي خوري

كرم حزب الكتائب الرفيق جرجي خوري في احتفال أقيم في مبنى اقليم عالية بحضور الوزير السابق الان حكيم ورئيس مجلس التكريم الرفيق جورج روحانا ورئيس مصلحة التكريم بول طرزي ورئيس مجلس الاعمال الرفيق خليل داغر ورئيس اقليم عالية طوني بجاني ورئيس اقليم الشوف عبدو كرم والمستشارين في مكتب الوزير حكيم سابقا والمرشحة عن المقعد الماروني في دائرة عاليه الشوف الرفيقة تيودورا بجاني وحشد من الرفاق والاصدقاء.

loading