الإقتصاد

الحاج حسن: لا نرخّص للمصانع في هذه الحالات

أكد وزير الصناعة حسين الحاج حسن أن "خطوة استحداث وزارة الصناعة أتت ناقصة لناحية فصلها عن التجارة الخارجية التي بقيت ضمن صلاحيات وزارة الإقتصاد"، مضيافا أنه "حضرنا رؤية تكاملية للقطاع الصناعي حتى عام 2020 ونعمل على تنفيذها ومن أهم أهدافنا هو توسيع السوق المحلي بزيادة الإنتاج وتخفيف الإستيراد". الحاج حسن وفي مؤتمر صحافي أشار الى أن "غياب السياسات الاقتصادية العامة للدولة يحول دون تحقيق اهداف انماء هذا القطاع فنحن أمام اجتياح اقتصادي للبنان من قبل العديد من الدول ومنها تركيا".

الحاج حسن: اقتصادنا بخطر

حذّر وزير الصناعة حسين الحاج حسن من ان اقتصادنا بخطر، متحدثا عن اغراق حقيقي للاسواق ومنافسة غير مشروعة من بعض الدول. ودعا الى تطبيق الاتفاقيات، مشدداً على انه آن الاوان لمواجهة الاغراق بشكل نهائي وتحديد الأهداف. ولفت الحاج حسن في خلال مؤتمر صحافي مشترك لوزير الاقتصاد والصناعة، الى ان صادراتنا تراجعت من الـ2011 حتى اليوم كما تأثّرنا بتراجع أسعار النفط. وقال "نريد تخفيض الواردات الى لبنان ملياري دولار لزيادة ملياري دولار من استهلاكنا المحلي الذي هو افضل جودة من المستورد". وتابع "اقتصادنا بخطر، وهذه الخطة يجب ان تتحقق خلال سنتين والا ستزداد البطالة وستقفل المصانع". ودعا وزير الصناعة "صديقتنا" فرنسا الى فتح اسواقها لنا.

Time line Adv
loading