الاتحاد العمالي العام

العمالي العام: لوضع حد فوري لسياسة المماطلة بتأليف الحكومة منعا لانفجار الوضع الاجتماعي

أكدت هيئة مكتب المجلس التنفيذي للاتحاد العمالي العام في بيان بعد اجتماعها الدوري برئاسة نائب رئيس الاتحاد حسن فقيه وحضور الأعضاء، أنه "بينما ينتظر اللبنانيون بفارغ الصبر تشكيل الحكومة العتيدة بعد مضي أكثر من ثلاثة أشهر على التكليف، لا تزال معظم القوى السياسية تختلف على حصة من هنا وحصة من هناك وعلى وزارات دسمة فيما الوضع الاقتصادي والمالي ينذران بالمزيد من التدهور والعمال بانتظار تصحيح أجورهم المجمدة منذ العام 2012 في حين أنهم وبقية المواطنين دفعوا ثمن سلسلة الرتب والرواتب المحقة للقطاع العام ضرائب ورسوما فارتفعت الأسعار بنسبة تقارب ال 10% وازدادت البطالة الى مستويات لم تعرفها البلاد من قبل". وحملت "القوى السياسية المعرقلة تشكيل الحكومة كامل المسؤولية عن التمادي في التعطيل"، مطالبا ب "وضع حد فوري لسياسة المماطلة التي قد تؤدي إلى انفجار الوضع الاجتماعي". وتوقفت أمام "استحقاق العام الدراسي والأزمة

Advertise
loading