الجامعة اللبنانية

جريصاتي يشكر مجلس الجامعة اللبنانية و الوكالة الفرنسية للمباشرة بمبنى الجامعة الموحد في زحلة

توجه وزير العدل سليم جريصاتي بالشكر الى مجلس الجامعة اللبنانية والوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) على جهودهما في متابعة موضوع إقامة مجمّع جامعي موحد في زحلة لكليات الجامعة اللبنانية الموجودة فيها. موقف وزير العدل جاء إثر إعلان مجلس الجامعة اللبنانية عن نتيجة المراسلات التي جرت بين رئيس الجامعة والوكالة الفرنسية للتنمية حيث ابدت الأخيرة موافقتها على إطلاق شراكة طويلة الأمد مع الجامعة اللبنانية من خلال: 1. تحليل طلب تشييد مجمّع البقاع (زحلة) بالنظر لوجود ارض ممنوحة كهبة الى الجامعة اللبنانية في منطقة زحلة (عقار رقم ٦٦ حوش الأمراء) 2. وجود قرار صادر عن مجلس الوزراء (٥/٥/٢٠٠٨) بعد مداولات ومذاكرة حول الموضوع. وهذان العنصران جعلا من مشروع زحلة بالذات أكثر نضجًا من بقية المشاريع، مما حدا بالجانب الفرنسي الى الموافقة. وامس أعلن مجلس الجامعة عن نتيجة الاتصالات والمراسلات التي جرت مع الجانب الفرنسي، وأبدى كل الاستعداد لمتابعة الموضوع على مختلف الصعد الحكومية والإعمارية والتمويلية.

أصدقاء الجامعة اللبنانية تشكر الـAPECL وتردّ على الوزير حماده

عقدت لجنة المتابعة لجمعية "أصدقاء الجامعة اللبنانية" والاساتذة الديمقراطيون المستقلون، وفعاليات اكاديمية ونقابية وسياسية اجتماعا طارئا تدارست فيه الموقف الشجاع والمسؤول لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان (APECL) وبعض ردود الفعل عليه. وبعد التداول أصدرت البيان الآتي: 1- نشكر السادة البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان على موقفهم الوطني والانمائي الحكيم لمستقبل الجامعة اللبنانية، لأنّ هذا الموقف الرائد يجسد الالتزام المطلق بالمصالح العليا للشعب اللبناني وللجامعة الوطنية، والايمان الثابت بدورها على صعيد انماء المواطنية الحقيقية والحفاظ على الهوية الثقافية وبناء مجمّع المعرفة وتحقيق جودة التعليم في لبنان الذي نريده طليعة النهضة في المشرق العربي.

loading