الخام

سوق النفط تريد دليلا من أوبك على قرب استعادة التوازن

يواجه اتفاق أوبك على تمديد خفض المعروض النفطي اختبارا حاسما في الشهرين القادمين مع بدء موسم الطلب الصيفي حيث سيحتاج تجار الخام والمستثمرون دليلا، لا محض تطمينات، على أن السوق في طريقها لاستعادة التوازن. وهبطت أسعار النفط عن 50 دولارا للبرميل للمرة الأولى خلال أربعة أسابيع رغم تعهد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح بأن أوبك ستفعل ما يلزم لخفض المخزونات العالمية وإعادة التوازن إلى السوق. ويشير عدم وجود علاوة سعرية تذكر في العقود الآجلة لشهور الاستحقاق القريبة مقارنة مع عقود التسليم الأبعد أجلا إلى أن التجار والمستثمرين لا يعتقدون بأنه سيكون هناك شح حقيقي في الإمدادات.

النفط يعزز مكاسبه وسط توقعات بتمديد تخفيضات الإنتاج

ارتفع النفط مواصلا مكاسبه بعد إعلان السعودية وروسيا أكبر منتجين للخام سعيهما لتمديد اتفاق تخفيضات الإنتاج حتى نهاية آذار 2018 وهو الأمر الذي لقي قبولا من منتجين آخرين. وسجل خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 52.07 دولار للبرميل بارتفاع 25 سنتا أو 0.5 في المئة عن سعر الإغلاق. وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 24 سنتا ما يعادل 0.5 في المئة إلى 49.09 دولار للبرميل.

loading