السعرات الحرارية

لماذا يمكن للبعض تناول ما يحلو لهم دون اكتساب الوزن؟

وجدت دراسة جديدة أن النحافة موجودة في الجينات، بحيث يمكن للكثير من الناس البقاء نحيلين دون الحاجة إلى قوة إرادة واتباع نظام غذائي قاس. وحدد العلماء، بقيادة جامعة كامبريدج، سلسلة من الجينات التي قد تسرع عملية التمثيل الغذائي لفرد ما، أو تساعد على حرق الدهون بسرعة أكبر. وعثر على هذه الجينات لدى أكثر من 16 ألف شخص نحيف ولكن بصحة جيدة. ويُعتقد أن ثلثي هؤلاء الناس تقريبا، يملكون جينات تجعلهم أقل اهتماما بالطعام. وفي 40% من مجموعة الدراسة، قال النحيفون إنهم يحبون الطعام ويأكلون ما يشاءون دون أي زيادة في الوزن. والآن، يعتقد الباحثون أن هؤلاء الأشخاص لديهم جينات خاصة بهم، لذا يخططون لإجراء دراسة منفصلة لمعرفة ما يحدث في أجسامهم عند تناولهم وجبة خفيفة.

ماذا يحدث للجسم عند تناول الطعام؟

تكشف بعض الصور للمرة الأولى كيف يكتسب الجسم الوزن، ولماذا لا يعد النظام الغذائي قليل الدسم صحيا على الدوام. وبالمقارنة مع نظام غذائي منخفض الدهون، فإن تناول الطعام المتوسطي (مطبخ البحر الأبيض المتوسط)، إلى جانب تناول الحد الأدنى من الكربوهيدرات 3 مرات في الأسبوع، يقلل بشكل كبير من تخزين الدهون حول القلب والكبد، وفقا لدراسة جديدة. ويقول البحث إن اعتماد نظام غذائي غني بالخضروات والفواكه والمكسرات، يقلل بشكل كبير من محيط الخصر.

loading