السمنة

دراسة أميركية: كيف يحمي الآباء أطفالهم من السمنة؟

اظهرت دراسة أميركية أن الآباء الذين يشاركون في تنشئة أبنائهم ربما يسهمون في الحد من قابلية الأطفال للسمنة. ودرس الباحثون حجم مشاركة الآباء في أنشطة رعاية أطفالهم الصغار مثل إعداد الطعام لهم أو اللعب معهم خارج المنزل وتأثيرهم على القرارات المتعلقة بالتغذية والصحة والنظام للأطفال بين عامين وأربعة أعوام. وبحلول سن الرابعة كان الأطفال الذين أمضى آباؤهم وقتا أطول معهم بالخارج في اللعب أو التنزه أقل عرضة للسمنة بنسبة 30 بالمائة بالمقارنة بالذين لم يسهم الآباء في تنشئتهم أو خفضوا مشاركتهم في تربية أولادهم وهم في سن عامين إلى أربعة أعوام. وأظهرت الدراسة أن أي نشاط إضافي يقوم به الأب في رعاية أطفاله -مثل مساعدتهم على ارتداء ملابسهم والاستحمام وغسل أسنانهم والنوم- ارتبط بخفض استعدادهم للسمنة بنسبة 33 بالمائة.

تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفاز مضر بالصحة

أكد علماء إسبان أن واحدة من أكثر العادات التي يقوم بها بعض الناس ضررا هي تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفاز. فوفقا للدراسات التي أجروها على ألاف المتطوعين، تبين أن الأكل أثناء مشاهدة التلفاز يتسبب بتناول كميات كبيرة من الطعام ويؤدي للإصابة بالسمنة. وسبب تلك السمنة هي أن الإنسان يفقد الإحساس بالشبع أثناء مشاهدة التلفاز، لأن انشغال الدماغ بالمعلومات التي يتلقاها أثناء المشاهدة تمنعه من تفسير الإشارات التي يرسلها له الجسم، والتي تشير إلى أن الجسم أخذ كفايته من الطعام. ويشير العلماء إلى أن الكثير من الناس يتناولون الأطعمة السريعة ورقائق البطاطس المقلية والمشروبات الغازية أثناء مشاهدة التلفاز، واحتواء تلك المواد على كميات كبيرة من السعرات الحرارية غالبا ما يتسبب بالسمنة مع مرور الزمن.

loading