الصحة

اكتشاف فائدة جديدة للأسبيرين

اكتشف علماء جامعة ليدز أن الأسبيرين وكذلك حمض الإيكوسابنتاينويك "أوميغا-3" يخفضان من الأورام الحميدة "السليلة" في الأمعاء قبل تحولها إلى أورام خبيثة. وأفاد موقع MedicalXpress، بأن هذه الدراسة شملت أكثر من 700 مريض من 53 مستشفى في إنجلترا، تبين بعد خضوعهم لتنظير القولون، أنهم معرضون للإصابة بسرطان القولون.

كيف نحمي أنفسنا من السرطان؟

كما هو معروف، يظهر مرض السرطان عمليا دون أن نشعر به، وعندما يشعر الإنسان بأعراضه، فإن ذلك يعني في الواقع أن المرض قد بلغ مرحلة متقدمة. ومن أجل أن يحمي الشخص نفسه من هذا المرض الخبيث عليه الاهتمام بصحته جيدا، خاصة إذا كان السرطان وراثيا في العائلة (أحد الأبوين أو الأخوة قد أصيب بمرض السرطان)، إذ يتعين على الشخص في هذه الحالة إجراء فحوص دورية قبل بلوغ الخمسين من العمر منعا لظهور المرض، مثل اكتشاف الورم الحليمي، أو الأكياس المائية "Cyst" التي تكون حميدة في بدايتها، ولكن استئصالها ضروري لأنها قد تتحول إلى خبيثة مستقبلا.

loading