العملات

الدولار يرتفع بفعل الضبابية السياسية في أوروبا ومشتريات فنية

ارتفع الدولار إلى أعلى مستوياته في أكثر من أسبوع مواصلا مكاسبه للجلسة الخامسة على التوالي بدعم مشتريات فنية بعد خسائره في الفترة الأخيرة والضبابية السياسية في أوروبا التي تشهد عددا من الاستحقاقات الانتخابية هذا العام. وحققت العملة الأميركية أفضل مكاسبها ليوم واحد منذ منتصف يناير كانون الثاني مرتفعة على حساب اليورو الذي عانى من تجدد المخاوف بشأن مشاكل ديون اليونان ومؤشرات على تنامي التأييد لمرشحة أقصى اليمين مارين لوبان قبيل انتخابات الرئاسة الفرنسية. وزاد مؤشر الدولار 0.4 بالمئة إلى 100.27 متعافيا من أسوأ أداء لشهر كانون الثاني منذ 1987. وصعدت العملة 0.4 بالمئة أيضا مقابل الين إلى 112.21 ين. في غضون ذلك تراجع اليورو 0.5 بالمئة إلى 1.0695 دولار في أسوأ أداء يومي له في أسبوعين.

الدولار يقفز لأعلى مستوى في 14 عاما

قفز الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى في 14 عاما أمام سلة من العملات الرئيسية مع توقع المستثمرين سياسة أكثر تضييقا للائتمان من مجلس الاحتياطي الاتحادي ودفعة لنمو الاقتصاد الأميركي تحت إدارة الرئيس المنتخب دونالد ترامب. وقفز مؤشر الدولار -الذي يقيس قيمة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية منافسة- إلى 103.56 وهو أعلى مستوى في 14 عاما تقريبا ومسجلا أكبر زيادة ليوم واحد من حيث النسبة المئوية في حوالي ستة أشهر. وتأتي مكاسب الدولار التي رفعته إلى أعلى مستوى في حوالي 14 عاما أمام اليورو وفي حوالي عشرة أشهر ونصف مقابل الين الياباني بعد يومين من قرار البنك المركزي الأميركي زيادة أسعار الفائدة للمرة الأولى في عام وتلميحه إلى أنه من المرجح أن يزيدها ثلاث مرات في 2017 وليس مرتين فقط كما كان متوقعا أثناء اجتماعه في أيلول الماضي.

loading