الفاتيكان

أمين سر الفاتيكان: للبنان موقع خاص في قلب قداسة البابا

- أنهى مجمع أساقفة الكنيسة المارونية برئاسة البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الى الفاتيكان، بلقاء مطول مع أمين سر دولة الفاتيكان الكردينال بياترو بارولين، في حضور وزير الخارجية المطران بول ريتشارد غالاغر وعدد من كبار الموظفين في أمانة سر الدولة. استهل اللقاء بعرض للراعي حول الكنيسة المارونية وأبرشياتها، وحول التحديات والتطلعات في الظروف الحالية. ثم كانت كلمة لبارولين، شدد فيها على "عمق العلاقة التي تربط الكرسي الرسولي بلبنان، وبنوع خاص بالكنيسة المارونية". وأكد أن "للبنان موقعا خاصا في قلب قداسة البابا"، منوها بدور اللبنانيين المنتشرين في كل أنحاء العالم. ثم شرح دور أمانة سر الدولة داخل الكنيسة وعلاقتها مع الدول ومع الكنائس في العالم. كما أعلن عن "تعيين قداسة البابا اليوم، المونسنيور كريستوف زخيا القسيس اللبناني الماروني سفيرا بابويا في باكستان، ورقاه الى درجة رئيس أساقفة". وقدم بارولين المطران الجديد الى الراعي، معتبرا ان "هذا التعيين يحمل فرحا اضافيا للكنيسة المارونية في زيارتها للأعتاب الرسولية". وكان الآباء قد زاروا صباح اليوم تمثال القديس مارون المرفوع في إحدى القناطر على الحائط الخارجي لبازيليك القديس بطرس، وأمامه رفعوا الصلاة على نية الكنيسة ولبنان.

Time line Adv
loading