المحكمة الدولية

ماذا كشف السنيورة في افادته للمحكمة الدولية؟

استأنفت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلساتها اليوم، بالاستماع الى افادة رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة، الذي اكد ان رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري كان يؤمن بقضية لبنان وسيادته واستقلاله واهمية العمل لتحسين الاوضاع، كما انه تشبّع بروح لبنان القائم على التنوع والانفتاح والديمقراطية. واعلن السنيورة انه في الفترة التي سبقت العام 92 كان يلتقي الحريري في سوريا بسبب الظروف الامنية كما كان يعلم منه الجهود التي كان يبذلها من اجل لبنان, وقال: "عندما كان يذهب الحريري الى سوريا كان يعرّج الى

كيف علّق السبع على الصورة التي جمعته بالحريري قبل دقائق من اغتياله؟

تابع الوزير والنائب السابق باسم السبع الإدلاء بشهادته امام المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، فأشار الى ان الرئيس رفيق الحريري اكد في لقائه مع المطران بولس مطر، أن لبنان لا يمكن أن يحكم ضد سوريا ولا يمكن أيضا أن يحكم من سوريا". وقال السبع: "الرئيس الحريري قال ان ما بعد التمديد لرئيس الجمهورية غير قبل التمديد لرئيس الجمهورية، وان لا ودائع انتخابية بعد الآن والإتفاق مع بكركي مستمر"، مضيفا ان الحريري "أراد أن يعلن أنه ذاهب بعكس الإتجاه الذي طلبته القيادة السورية". وتعليقا على

loading