اليابان

قيلولة النهار تشكل خطرا على الصحة

نقلت صحيفة التيليغراف الألمانية عن أطباء من جامعة طوكيو اليابانية، أن القيلولة أثناء النهار قد تعرض الإنسان لخطر الإصابة بمرض السكري. وذكر الأطباء خلال أحد جلسات الاجتماع السنوي للجمعية الأوروبية لدراسة أمراض السكري التي عقدت في ميونخ الألمانية، أن القيلولة النهارية، تزيد من احتمالية الإصابة بمرض السكري من الفئة الثانية، بنسبة 45 %، ويكفي لأن تزداد نسبة الإصابة، أن يقضي الإنسان أكثر من ساعة في النهار بحالة القيلولة. وخلص الأطباء إلى تلك النتائج، بالاعتماد على نتائج أتى بها 21 عالما، قاموا بتجارب ضمت نحو 300 ألف شخص. حيث نوهوا إلى أن القيلولة لمدة نصف ساعة لا تسبب أية مشاكل، فقط القيلولة لأكثر من ساعة هي التي تعرض صحة الإنسان للخطر. وبحسب العلماء، فإن ساعة من القيلولة، كافية لأن تنهي حالة النوم السريع، ولا تكفي للدخول بحالة النوم البطيء، ومثل هذه الحالة قد تسبب أضرارا كبيرة بصحة الإنسان، فبرأيهم أن مقاطعة حالة النوم البطيء، قد تؤدي إلى اضطرابات نفسية، ما يسبب انخفاضا في النشاط الذهني والبدي، فضلا عن اضطرابات في عمل الغدد الصماء، و التي تؤدي للإصابة بداء السكري من النوع الثاني. ويذكر أن أطباء أمريكيين كانوا قد نوهوا في وقت سابق، إلى أن القيلولة في أوقات النهار والتي تستمر أكثر من 40 دقيقة، ممكن أن تسبب مشاكل في عملية الأيض في جسم الإنسان.

أكبر مكسب للدولار مقابل الين في يوم واحد منذ 2014

ارتفع الدولار إلى أعلى مستوياته في عشرة أيام مقابل الين محققا أكبر مكاسبه لجلسة واحدة بالنسبة المئوية في نحو عامين بعد أن دعا رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى جولة جديدة من التحفيز المالي بعد فوز ائتلافه الحاكم. ساعدت تصريحات مصادر في الحزب الحاكم بأن التحفيز قد يصل إلى عشرة تريليونات ين (97.5 مليار دولار) مؤشر نيكي الياباني ليقفز أربعة بالمئة ودفعت الدولار للصعود أمام العملة اليابانية. ومن المتوقع أن يعتمد بنك اليابان المركزي مزيدا من التيسير النقدي لإبقاء أسعار الفائدة منخفضة والين ضعيفا بما يكفل إعطاء دفعة للإنفاق التحفيزي. وقال جريج أندرسون مدير استراتيجية الصرف الأجنبي لدى بي.ام.أو لأسواق المال في نيويورك "يبدو الآن أن هناك سياسة مالية ونقدية منسقة.. عندما تكون السياسة المالية باهظة التكلفة... يصبح من الطبيعي تمويل ذلك عن طريق طبع الأموال."

Advertise with us - horizontal 30
loading