اليمن

الحوثيون يخطفون موظفي إغاثة.. والأمم المتحدة تتكتم

أكد موظفو إغاثة في اليمن لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية إن اثنين من زملائهم قد جرى اختطافهما من قبل ميليشيات الحوثي الإيرانية، فيما تكتمت الأمم المتحدة على نشر نبأ الخطف أو الأسماء والجهات المسؤولة عن ذلك.وقال موظفو إغاثة للصحيفة إن الميليشيات الحوثية خطفت ناصر هناف الذي يعمل ببرنامج الغذاء العالمي بالحديدة، في 12 يوليو، دون أن يعرف عن مصيره شيء حتى اللحظة، كما خطفت الميليشيات في الخامس من سبتمبر، عادل الصالحي، الذي يعمل بمنظمة الهجرة الدولية بصنعاء.وأوضح الموظفون الذين تحدثوا شريطة كشف أسمائهم خشية من بطش الميليشيات، أن "اعتقال الموظفين وتهديدهم تبعاتهما كارثية. موظفو الإغاثة يعيشون تحت التهديد والخوف".

بدء عمليات عسكرية واسعة لتحرير مدينة الحديدة اليمنية

فور انطلاق عملية عسكرية مفاجئة للتحالف العربي من أجل تحرير مدينة الحديدة من محاور عدة، انهارت صفوف ميليشيات الحوثي في عدد من المناطق الاستراتيجية. وجاءت العملية العسكرية، التي أعلن عنها قائد قوات التحالف العربي في الساحل الغربي، العميد علي الطنيجي، من خلال "خطط عسكرية استراتيجية مفاجئة لا تتوقعها عناصر الميليشيات، التي باتت في انهيارات متلاحقة أمام تقدم القوات والسيطرة على مواقع استراتيجية جديدة من قبضة الحوثيين في جبهة الحديدة"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) عن المسؤول العسكري بالتحالف.

loading