باراك اوباما

هل تحرّش المنتج بإبنة أوباما؟

عملت ماليا أوباما ابنة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، كمتدربة في شركة "هارفي وينشتاين" في نيويورك والذي اتهم سابقاً بالاغتصاب والتحرش، فهل وقعت ضحية لتحرشاته التي استهدفت غالبا فتيات في مثل عمرها؟. والدا ماليا، ميشيل وباراك أوباما، أصدرا مساء الثلاثاء الماضي، بياناً مُطوَّلاً حتى يعرف العالم بالضبط كيف يشعران إزاء شكاوى الاغتصاب والاعتداء الموجهة ضد هارفي وينشتاين، الذي يوصف أحيانا بإمبراطور هوليوود.

خطط لقتل أوباما قنصاً ثم الهرب

قضت محكمة بسجن رجل من ولاية ماساتشوستس الأميركية 37 شهراً بعد أن قال مدعون إنه وضع خطة مفصلة، أثناء احتجازه بأحد السجون، لقتل الرئيس السابق باراك أوباما قنصاً ثم الهرب خارج البلاد. وأصدرت إنديرا تالواني القاضية بالمحكمة الجزئية في بوسطن الحكم أمس الأربعاء بعدما اعترف أليكس هيرنانديز (32 عاماً) في أيار بأنه مذنب. وتساءلت محاميته ميريام كونراد، في مواجهة طلب المدعين بسجنه خمسة أعوام، عمّا إذا كانت التهديدات مجرد أوهام شخص يعاني من مرض عقلي معظم حياته. وقال المدعون إنه أثناء قضائه عقوبة السجن بأحد مراكز الإصلاح في ماساتشوستس في آذار 2015 قال هيرنانديز لسجين مسلم كان يصلي معه إنه يرغب في قتل أوباما.

loading