خسارة الوزن

هل مشروب الماء والليمون حارق للدهون فعلا؟

يعتمد الكثيرون في خسارة الوزن الزائد على طرق طبيعية أغلبها مكون من مواد غذائية ووصفات سهلة للابتعاد عن الآثار السلبية للأدوية وغيرها من الطرق التي تسبب أضرارا للجسم. ويعرف مشروب المياه المخلوطة بالليمون من أكثر الطرق فعالية في خسارة الوزن عن طريق زيادة حرق الدهون في الجسم وفقا لبعض الادعاءات. وبحثا عن مدى صحة هذه الوصفة وجد الخبراء أن شرب المياه مع الليمون سيساهم في نزول الوزن وحرق الدهون في الجسم بالإضافة إلى كونه مشروبا قليل السعرات، منعش ومعزز للمناعة، فالسعرات الحرارية في كوب منه لا تزيد عن 11 سعرة حرارية.

السمنة تجسد قيمة لنمط الحياة الغربي

درس أطباء صينيون مدى تأثير النمط الغربي للحياة اليومية على صحة الأطفال في البلد وأظهروا أن أكبر الأضرار يتلخص في وتائر عالية لزيادة أعداد الأطفال الذين يتصفون بزيادة الوزن. ويعتبر التناول المفرط لوجبات سريعة الطبخ من صفات نمط الحياة المذكور. وازداد انتشار الوزن الزائد والسمنة لدى الصبيان من 0.74% و0.03% في عام 1985 إلى 16.35% و17.20% في عام 2014 وبالنسبة للصبايا 1.45% و0.12% في عام 1985 إلى 13.91% و9.11% في عام 2014 على التوالي. ويتزايد وزن الجسم لدى أطفال تتراوح أعمارهم بين 7 و12 عاما بوتائر أعلى منها لدى مراهقين تتراوح عمرهما بين 13 و18 عاما. ويعود سبب ذلك في رأي العلماء إلى أن المراهقين يهتمون بمظهرهم أكثر من الأطفال.

loading