روسيا

إدلب والفارق

صعب الاستنتاج بأن اتفاق سوتشي الخاص بإدلب طوى تماماً مرحلة العسكرة في النكبة السورية، لكن ليس صعباً في موازاة ذلك، الافتراض بأن ذلك الاتفاق طوى موسم الأفراح الأسدي – الإيراني، وأطلق "خريفاً استراتيجياً" عنوان اصفرار أوراق النفوذ والاستمرار عند ذلك الثنائي، قبل مباشرتها السقوط على الأرض! تفاصيل الاتفاق الروسي – التركي كثيرة وخطيرة وصعبة، لكنها لن تقوى على المضمون العام القائل بأن إدلب صارت عنواناً لاستحالة الحسم العسكري والسياسي الذي سوّقه الإيرانيون والأسديّون غداة تطورات الغوطة الشرقية ودرعا.. مثلما صارت عنواناً لمحدودية مبدأ رسم الخرائط الكبرى بالرصاص والنار والقدرة القتالية.

نتانياهو يتوعد بأن تواصل إسرائيل الدفاع عن نفسها ضد إيران... ويقول لنصرالله: فكر مرتين!

توعد رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتانياهو بأن تواصل إسرائيل "الدفاع عن نفسها" ضد إيران بعد ثلاثة أيام من مقتل جنود روس في سوريا بسبب عدم التنسيق بين موسكو وتل ابيب. وقال نتانياهو في القدس خلال الاحتفال بالذكرى 45 لحرب 1973، "نحن لا نريد الحرب ولكن إذا فُرضت علينا، سنستخدم كل قواتنا. إيران التي تدعو علانية إلى القضاء على إسرائيل هي على رأس التهديدات التي تستهدفنا في المنطقة... سنواصل الدفاع عن أنفسنا في وجه هذا الخطر".

loading