شوكولا

الآباء يحتاجون للمساعدة لمنع إصابة أطفالهم بالسمنة

لوح من الشوكولا في الفسحة المدرسية، مشروب غازي بعد المدرسة، ثم الجلوس على الأريكة، ليس من العجيب إذن كيف يصاب الأطفال بالسمنة إون عاجلاً أم آجلاً. ولكن وحتى وإن حث الآباء أبناءهم على ممارسة الرياضة أو تناول الطعام الصحي المطهي في المنزل، فإن هناك عوامل خطر ليس للآباء تأثير عليها قد تؤدي للإصابة بالسمنة رغم ذلك، وهو ما اكتشفه باحثون أوروبيون في دراسة استغرقت وقتاً طويلة وشملت نحو 10000 طفل من ثمان دول أوروبية. وقال منسق الدراسة فولفجانج آرينز، من معهد لايبنيتس للأبحاث الوقائية وعلم الأوبئة في مدينة بريمن الألمانية: "ليس هناك جدوى من مجرد توجيه دعوات ومناشدات للالتزام بالسلوك الصحي والطعام الصحي".

6 نصائح بسيطة لتحسين المزاج

هناك بعض التصرفات والروائح والأطعمة القادرة فعلاً على تحسين المزاج عبر التأثير في إنتاج الدماغ للأندورفينات، تلك المركبات الكيميائية التي تجعلنا نشعر بالرفاهة والارتياح. 1- الضحك تبين أن الأطفال يضحكون 300 مرة في اليوم تقريباً، فيما يضحك الراشدون خمس مرات فقط في اليوم. في الواقع كلما ضحكنا أكثر، تحسن منظورنا للأمور بحيث تبدو لنا المشاكل أقل أهمية، ونشعر بدفق أكبر من الطاقة. فالضحك يخفض ضغط الدم، ويخفف هرمونات التوتر، ويعزز وظيفة جهاز المناعة عبر زيادة مستويات الخلايا المحاربة للالتهاب، ويحفز إطلاق الأندورفينات، مسكنات الألم الطبيعية في الجسم. ولا ننسى طبعاً أن الضحك يولد إحساساً كبيراً بالارتياح والسعادة. وأظهرت الدراسات الحديثة أن الضحك كفيل بتخفيف الألم وتضاؤل حدّة الأعراض. واللافت أنه تم إنشاء "عيادات للضحك"، كما في الهند وبريطانيا، حيث يجتمع الأشخاص لمجرّد الضحك فقط. وتلقى تلك العيادات رواجاً كبيراً نظراً إلى الفوائد العديدة التي يحظى بها المشاركون فيها.

Time line Adv
loading