صيدا

Jobs
Advertise

إسلاميون يدرسون مقاطعة الانتخابات..

تدرس جهات إسلامية في الشمال وصيدا والبقاع والعاصمة خيار مقاطعة الانتخابات النيابية المقبلة، خصوصاً أن كل المؤشرات تشي بعجز رئيس الحكومة سعد الحريري عن تمرير قانون العفو العام، بخلاف الوعد الذي كان قد أعطي لأهالي الموقوفين الإسلاميين. وفيما كان الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري قد قال لأهالي الموقوفين في طرابلس قبل ايام إنه ليس صحيحاً أن أحداً أعطاهم أي وعد بتمرير القانون قبل الانتخابات، نقل زوار رئيس الحكومة عنه رداً على سؤال حول قانون العفو العام «أن ملف المخدرات في لبنان ألعن بمليون مرة من ملف الموقوفين الإسلاميين لأنه يهدد مجتمعنا».

loading