طرابلس

دفعة ضخمة من السوريين تعود الى حلب

الدفعة الرابعة من العائدين السوريين انطلقت من طرابلس ووصفت بأنها الاضخم من ناحية العدد الكبير الذي تجمع في معرض رشيد كرامي الدولي وتميزت هذه الدفعة عن غيرها بأن العائلات التي مضى على وجودها في لبنان اكثر من سبع سنوات توجهت الى مدينة حلب السورية مع أغراضها الشخصية حيث تم تأمين كل الخدمات اللوجستية والخدماتية رئيس شعبة معلومات الامن العام العقيد خطار ناصر الدين كان اول المشرفين على رحلة العودة فأكد أن هذا العدد الكبير الذي انطلق اليوم سببه الرئيس التعاطي الانساني من جانب عناصر الامن العام مع قضية النازحين السوريين وهذا ما شجع هذا العدد الاضخم من العائدين الى شد الرحال للعودة وكشف العقيد خطار ان الدفعة الخامسة ستكون نسبتها مرتفعة جدا ومرد ذلك يعود الى التعاطي الانساني والاخلاقي مع شريحة واسعة من العائدين السوريين نظرا للواقع الاجتماعي الصعب الذي كان يعانيه هؤلاء والظروف الصعبة التي كانوا يعيشونها في لبنان على مدى اكثر من سبع سنوات وكل ذلك يجري بتوجيهات خاصة من مدير الامن العام اللواء عباس ابرهيم الذي يحرص على مراعاة اوضاع النازحين من كل الجوانب وهذا الامر يزيد من رغبة الكثير من السوريين للعودة الى وطنهم وكانت عناصر الامن العام أمنت كل الوسائل اللوجستية للعائدين الذين توافدوا منذ ساعات الفجر الاولى وقد تم تأمين الاليات والباصات وكل ما يلزم من خدمات لتسهيل شؤون العودة

loading