غوغل

غوغل ترفض إضافة خاصية منع الإعلانات إلى متصفح كروم

قال كبير مهندسي قطاع تطوير متصفح الإنترنت في شركة خدمات الإنترنت العملاقة غوغل إنه من الأفضل ضبط إعدادات ظهور إعلانات الإنترنت أثناء استخدام برنامج التصفح "كروم" الذي تنتجه غوغل بدلاً من منع ظهور الإعلانات تماماً. في الوقت نفسه أشار موقع "سي نت دوت كوم" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى قيام متصفح الإنترنت "أوبرا" بإضافة خاصية منع ظهور أي إعلانات، في حين اتخذ المتصفح الأحدث "بريف" خطوة أبعد، من خلال جعل منع ظهور الإعلانات هو الوضع الافتراضي له، بينما قررت غوغل حل المشكلات التي يسببها ظهور الإعلانات أثناء تصفح الإنترنت بدلاً من منع ظهورها تماماً. وقال نائب رئيس مهندسي تطبيق "كروم" دارين فيشر إن الشركة تدرك وجود الكثير من التحديات في التعامل مع الإعلانات وهناك الكثير من الطرق الخطأ لبث الإعلانات، مضيفاً أنه "إذا بث الناشرون والمعلنون الإعلانات الطريقة الصحيحة، فسيكون هذا أمراً جيداً للمستخدمين وللنظام البيئي".

تطبيق مجاني لبيان التفاصيل التقنية لهواتف أندرويد

عادةً ما يرغب المستخدم في التعرف على التجهيزات التقنية للأجهزة الجوالة المزودة بنظام غوغل أندرويد من حيث نوع المعالج ومدى سرعته ومساحة الذاكرة. وفي مثل هذه الحالات يمكن اللجوء إلى تطبيق CPU-Z المجاني، الذي يوفر نظرة تفصيلية على نشرة التجهيزات التقنية، التي تصدرها الشركات المنتجة. ويقوم التطبيق CPU-Z، الذي يتم تمويله عن طريق الإعلانات، بسرد التفاصيل التقنية حول أجهزة أندرويد مثل المعالج وعدد الأنوية ومساحة الذاكرة الخالية، بالإضافة إلى بيانات درجة الحرارة لبعض مكونات الأجهزة الجوالة أو القيم المستمدة من مستشعرات الموقع والتسارع.

6 معايير لاختيار تطبيق التراسل الفوري المناسب

تتوفر أمام المستخدم حالياً باقة متنوعة من تطبيقات التراسل الفوري مثل "واتس آب" و"هانغ آوتس" و"سيجنال" و"واير". ويقدم مركز حماية المستهلك بولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية بعض المعايير، التي يمكن الاعتماد عليها عند اختيار التطبيق المناسب للتراسل الفوري مع الأصدقاء والمعارف، ومن أهمها: بعض التطبيقات تطلب الكثير من البيانات الشخصية عند تسجيل الدخول مثل الرقم الهاتفي وعنوان البريد الإلكتروني أو الأسماء الحقيقية. وإذا كان المستخدم يعول كثيراً على إخفاء الهوية والحفاظ على البيانات أثناء التراسل مع الأصدقاء، فيمكنه اللجوء إلى استعمال التطبيقات الأخرى، التي لا تحتاج إلى الكثير من البيانات؛ حيث تقوم شركة Threema مثلاً بإنشاء هوية مستخدم مجهولة للمستخدمين الجدد، ولا يتطلب الأمر إدخال أية أسماء أو أرقام هاتفية. تدعم معظم تطبيقات التراسل الفوري المتوفرة حالياً تقنية التشفير من النهاية إلى النهاية للمحتويات، التي يتم إرسالها، ويجب أن يحرص المستخدم على توفر هذه التقنية عند استعمال تطبيقات التراسل الفوري حتى لا تقوم الشركة المقدمة للخدمة بالتلصص على البيانات والرسائل، التي يتم مشاركتها.

loading